قلبي بين أبو ظبي والكويت

قلبي بين أبو ظبي والكويت

36,00 د.إ

تدور أحداث الرواية في تسعينيات القرن الماضي في مدينة أبوظبي لبطل الرواية علي الذي عمل موظفاً في شركة أبيه بعد إلحاح والدة عليه.. لم يقتصر لأمر بذالك بل تزوج إبنةُ عمة حمد الذي يتقاسم أرباح الشركة مع أبيه.

يشعر علي بضغطٍ فضيع من والدية لا يشعر بأنه قد أتي الوقت الذي يختار به قرار في حياته..

فتشاء الأقدار أن يذهب مع عمة حمد لرحلة عمل إلي الكويت، تأخر مدير الشركة الكويتية عن موعد الإجتماع فضطرت إبنته شريفة أن تلتقي بالوفد الإماراتي فيراها علي ويشتعل قلبه بغرامها وهي كذالك.

لم يكتمل الاتفاق بين الطرفين بسبب الغزو العراقي على الكويت..

كان والد شريفة يريدُ أن يحسن وضعهُ الاقتصادي بعد أن خسر كل شيء بعد الغزو العراقي عن طريق زواج شريفة من إبنة خالتها عبدالعزيز.

إلا أنها رفضت ذالك وتواصلت مع علي ليخطبها من والدها إن أراد حقاً الزواج بها، وصل علي إلي عنوانها وخطبها من والدها ووعدة أن يقيموا مشاريع إقتصادية حتي يتحسن حالة.

بالفعل تزوجوا بعد الغزو الكويتي بسنتين كان مغرماً بها وبإسلوبها دائماً ما كان يزورها في عطلة نهاية الإسبوع.

بعد مدة شعرت شريفة بألماً في بطنها فضطرت أن تراجع طبيبة النسائية وهي في الواقع صديقتها المقربة دكتورة مريم فتبن لها أنها عاقر..

36,00 د.إ

إضافة إلى السلة
شراء الآن
مراجعات (0)

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “قلبي بين أبو ظبي والكويت”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

معلومات الكتاب

المؤلف

ISBN